الاثنين، 29 ديسمبر، 2014

رئيس الهيئة فى بدء القافلة الطبية لمشروع قناة السويس الجديدة بحضور وزير الصحة و رئيس هيئة قناة السويس




بمركز التدريب البحري و المحاكاة بمحافظة الأسماعيلية ، عُقد مؤتمر بحضور السيد الدكتورعادل العدوى وزير الصحة ، و السيد الدكتور على حجازى رئيس الهيئة العامة للتأمين الصحى ، و سيادة الفريق مهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس ، معلنين بدء فعاليات القافلة الطبية لأرض مشروع قناة السويس الجديدة ، و افتتاح وحدة الفيروسات الكبدية التابعة لهيئة قناة السويس .
و فى هذا المؤتمر الذى أقيم يوم الخميس 25 ديسمبر 2014 ، القى سيادة الفريق مهاب مميش محاضرة عن الجذور التاريخية لقناة السويس ، و خطة المشروع الحالى للقناة الجديدة ، كما عرض فيلم تسجيلي بعنوان القناة رمز الأرادة المصرية .
و فى ختام المؤتمر وجه الفريق مميش الشكر للدكتور عادل العدوى ، و قام بمنحة درع هيئة قناة السويس تكريما له ، كما وجه الشكر للدكتور على حجازى رئيس الهيئة ، و أعضاء القافلة الطبية المشاركين فى مد يد العون للعاملين بالمشروع ، و القيام بدورهم الوطنى .
ثم توجه أعضاء القافلة الطبية برئاسة الدكتور على حجازى الى أرض قناة السويس الجديدة ، حيث تم توقيع الكشف الطبى على العاملين بالمشروع ، مطلقين شرارة بدء العمل بالقافلة ، التى تشمل عيادة متنقلة تضم تخصصات الباطنة ، و الاسنان  ، حيث تستمر أسبوع كامل بارض المشروع ، كما تم توفير الأدوية اللازمة بها .
و قد رافق الدكتور على حجازى كلاً من الدكتور أبو بكر المكاوى مدير الأدارة المركزية للشئون الطبية برئاسة الهيئة ، و الدكتور ايمن صلاح مدير الادارة العامة للأسنان ، و الاستاذة منى عبد المنعم مدير الإدارة العامة للشئون المالية برئاسة الهيئة ، و الدكتور شفيق جرجس مدير عام فرع القناة و سيناء ، و الدكتور اشرف عبد العزيز القط مديرعام فرع اﻻسماعيلية و عدد كبير من القيادات بالهيئة و فرعى القناة وسيناء و الاسماعيلية .

و فى ختام اليوم قامت الشركة الراعية للقافلة بتقديم درع التكريم للدكتور على حجازى رئيس الهيئة ، و الفريق المنظم للقافلة و القيادات المرافقة لسيادته ، كما قام الدكتور على حجازى بتوزيع شهادات التقدير على المشاركين فى القافلة الطبية ، معلناُ ان ما تم من عمل ياتى فى اطار الدور الوطنى للهيئة ، من أجل المساهمة فى أكبر مشروع و طنى ، كما استمع لشرح من اللواء ا.ح كامل الوزير عن المشروع .

















ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق