الاثنين، 10 أكتوبر، 2016

الحلقة الأولى من سياسات مكافحة العدوى بعيادة بورسعيد النموذجية الشاملة


المؤسسات الطبية من الأماكن التي تتواجد بها العدوى بشكل مكثف بحكم تقديم خدماتها الصحية للمرضى بمختلف أنواع الأمراض المعدية والغير معدية بما يشكل خطورة على انتقال العدوى سواء من المريض إلى الطبيب أو من المريض لغيره من المرضى بما يحتم وجود سياسات خاصة لمكافحة العدوى والتي تعتبر أهم معايير الجودة بالمستشفيات والعيادات  .
وهنا بفرع القناة وسيناء تعتبر عيادة بورسعيد النموذجية الشاملة من أكثر الأماكن تكدساً بالمرضى على مدار اليوم لذا تتخذ العيادة سبل وسياسات مكافحة العدوى العدوى بالعيادة حيث ذكرت وعن أكثر الأماكن حرصا على أتباع السياسات وفق طبيعة عملها المباشر مع سائر أنواع العدوى تحدث الدكتور عبد الله الكيلاني مدير العيادة حيث أفاد أن :
" مكافحة العدوى من متطلبات العمل بالمؤسسات الصحية وهذا يتطلب ارتفاع مستوى مكافحة العدوى وإتباع السياسات الخاصة بذلك ، كذلك معايير الجودة من خلال فريق عمل مدرب وتفتيش شبه يومي على هاذين الملفين بالعيادة ككل مع التركيز على أهم ثلاث أماكن يمكن من خلالها انتقال العدوى وهي :
1.     عيادات الأسنان :  حيث يوجد 3عيادات بقسم الأسنان وهي (تركيبات الأسنان ، وجراحة أسنان ، وعيادة الممارس ) حيث تعتبر أهم سياسات مكافحة العدوى بقسم الأسنان تعقيم الألآت الطبية
2.     المعمل : ويشمل قسمين أحدهما لسحب عينات الدم وقسم التحليل الكيميائي المعملي وأهم سياسات مكافحة العدوى بالمعامل فصل النفايات وصندوق الأمان
3.     غرفة الغيار : ويتم بها التغيير على الجروح والحروق والكسور وتعتبر أهم سياسات المعمل تعقيم الآلات الطبية
كما يوجد أسس عامه لمكافحة العدوى مثل غسيل الأيدي وارتداء القفازات لضمان عدم انتقال العدوى للفريق المعالج كذلك التعامل مع الانسكاب الدموي ويمكن التعرف على طبيعة السياسات بكل قسم على حدي بشكل أكثر تفصيلا من المختصين به .


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق